تويتر يعلن حذف عشرات آلاف المواقع الصينية والروسية والتركية

 تويتر يعلن حذف عشرات آلاف المواقع الصينية والروسية والتركية

أعلن موقع تويتر، اليوم الجمعة، أنه أغلق عشرات الآلاف من الحسابات، التي يزعم ارتباطها بثلاث دول وهي الصين ورسيا وتركيا.

وقال موقع التواصل الاجتماعي تويتر إن المواقع التي أغلقها تستخدم لأغراض الدعاية والتضليل الإعلاميين.

وأوضح أنه أغلق نحو 150 ألف حساب مرتبط بالصين، وأن هذه الحسابات كانت تنشر تغريدات باللغة الصينية موجهة على ما يبدو للمقيمين في الخارج “تبث نظريات جيوسياسية مؤيدة للحزب الشيوعي الصيني، مع دعم نظريات خادعة حول الحراك السياسي في هونغ كونغ”.

وصرحت المجموعة الفكرية الأسترالية “المعهد الأسترالي للاستراتيجية السياسية” (ايه اس بي آي)، التي قامت بتحليل تدفق التغريدات، بأن آلاف الحسابات استُخدمت أيضا في الترويج لوجهات نظر بكين حول فيروس كورونا، والتظاهرات المناهضة للعنصرية في الولايات المتحدة.

كما تم حذف حسابات لمستخدمين نسبها موقع تويتر إلى مصالح حكومية روسية وتركية، ولكن بدرجة أقل بكثير.

وقالت المجموعة إن شبكة الحسابات التركية، التي رصدت مطلع 2020، كانت تستخدم للترويج للرئيس رجب طيب إردوغان والحزب الحاكم في تركيا.

وأوضحت أن الحسابات الروسية أيضا تستخدم للترويج للحزب الحاكم.

هذا ولم تصدر بعد أي تعليقات من الدول الثلاث المذكورة على ما نشره موقع تويتر.

المصدر فرانس بريس

مواضيع قد تعجبك أيضاً